خيارات إردوغان الصّعبة.. الأعداء في كلّ مكان

خيارات إردوغان الصّعبة.. الأعداء في كلّ مكان

يسعى إردوغان لنقل المعركة إلى ملاعب المعارضة، وهو يخصص الجزء الأكبر من أحاديثه للهجوم على حزب الشعب الجمهوري والحزب الجيد، ويتهمهما "بالتحالف مع الإرهاب". 

أعلنت الرئاسة التركية أن إردوغان وسلمان اتفقا على ضرورة أن تبقى قنوات الحوار مفتوحة لتطوير العلاقات بين البلدين

بين التّكتيك والاستراتيجيّة.. إردوغان يتودَّد إلى آل سعود وأوروبا

تدفع مواقف بايدن إلى مصالحة محتملة بين تركيا والسعودية مع مؤشرات إيجابية من الأخيرة، وفي حال تحققت المصالحة الخليجيّة، فستتحوّل سوريا مجدداً إلى قاسم مشترك بين أنقرة وعواصم الخليج.

إردوغان تركيا.. ضد فرنسا وألمانيا زائد أميركا

إردوغان تركيا.. ضد فرنسا وألمانيا زائد أميركا

لن يستسلم إردوغان بسهولة للضغوط الأوروبية، وسيدفعه ذلك إلى تجاهل هذه الضغوط والتهديدات والعودة إلى تكتيكاته التقليدية لكسب ود الرئيس بايدن.

إردوغان وزعيم القبارصة الأتراك في نيقوسيا (أ ف ب).

بعد كاراباخ.. هل يتابع إردوغان تقدّمه في قبرص؟

إردوغان بزيارته إلى فاروشا وإطلاق تهديداته منها، أثبت من جديد أنه لن يبالي بردود الفعل والمواقف الإقليمية والدولية، ما دام يعتقد أن الظروف الإقليمية والدولية لصالحه.

موسكو: حديث عن اتفاق محتمل بين بوتين وإردوغان للتعاون في كل المناطق التي تتناقض فيها مصالحهما

الأرمن ضحيّة التاريخ والمصالح الدولية

أثبتت تطورات السنوات الأخيرة أن الدول الغربية، وروسيا، لم تستوعب مخططات إردوغان الإقليمية والدولية، هذا بالطبع إن لم يكن لهذه الدول حسابات أخرى تريد أن تصفيها مع تركيا في الزمان والمكان المناسبين.

تنطوي استقالة ألبيرق أو الاطاحة به على كثير من التساؤلات

لماذا ضحّى إردوغان بصهره بيرات ألبيرق؟

يبقى الرهان الأخير على مدى نجاح المعارضة التركية في تضييق الحصار على إردوغان بعد الضربة القاسية التي تلقّاها من صهره المستقيل أو المُقال، ومهما كان السبب سواء شخصياً أو عائلياً أو سياسياً فالنتيجة واحدة؛ وهي أن إردوغان في وضع لا يُحسد عليه.

تركيا عن صيغة ما لكسب ودّ بايدن من جديد أو ودّ مساعدته كامالا هاريس وقد لا يكون ذلك سهلاً

هل ينفذ بايدن ما وعد به ويتخلّص من إردوغان؟

هل سيترجم بايدن أقواله في تشرين الأول/ أكتوبر 2014 إلى أفعال فيُحاسَب إردوغان وآل سعود وآل نهيان على ما ارتكبوه من أخطاء فادحة، أم أنه سيبقى في إطار السياسات التقليدية لأميركا؟

عاد التحالف بين رجب طيب إردوغان ومسعود البرزاني إلى "سخونته التقليدية والتاريخية" بعد فترة من الفتور

إردوغان والبرزاني.. يداً بيد ضدّ أوجلان

قاتلت قوات البشمركة الموالية للبرزاني إلى جانب الجيش التركي ضد مسلحي حزب العمال الكردستاني عام 1997، وبعدها عدة مرات، الأمر الذي يسعى إردوغان إلى أن يتكرر الآن بشكل فعال وسريع، مقابل دعم مالي من أنقرة.

ليس هناك فوارق أو خلافات جدية بين الحزبين الديمقراطي والجمهوري فيما يخص العلاقة مع اللوبيات التي تمثل يهود أميركا

الفوارق بين رؤساء أميركا.. بايدن وترامب و"الاستثناءات"!

في منطقتنا بعض "الاستثناءات العظيمة" التي فشل كل الرؤساء الأميركيين في تجاوزها رغم  كل إمكانياتهم، وقد أثبتت هذه "الاستثناءات" دائماً أنها على مستوى المخاطر والتحديات المصيرية لتقلب الطاولة على بايدن أو ترامب.

المزيد